اَخر الأخبارالبيئة

تقليص استيراد مركبات “الديزل”.. و15 من المئة سيارات كهربائية

رئيس الجمهورية يأمر بإعداد دفتر شروط جديد لوكلاء المركبات الجديدة

منع استيراد سيارات ذات محركات بسعة 1.6 متر مكعب من طرف الوكلاء

أمر رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، أمس، بوضع شروط جديدة على وكلاء استيراد السيارات، تلزمهم باحترام معايير السلامة البيئية ومقتضيات تموين السوق الوطني للوقود.

وحسب بيان نشرته مصالح رئاسة الجمهورية، مساء أمس، في أعقاب نهاية اجتماع مجلس الوزراء، الذي ترأسه الرئيس تبون، فإن وزيـر الصناعة، قدّم عرضا حول مشروع مرسوم تنفيذي يتضمن تعديل المرسوم التنفيذي الذي يحدّد شروط وكيفيات ممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة.

وبعد فراغ الوزير من تقديم العرض، راح رئيس الجمهورية يشدّد على وجوب اعتماد مقاربة تجمع بين التبسيط والفعالية، مع تعزيز التنسيق بين مختلف القطاعات من أجل محاربة كل مظاهر الغش والتحايل حول الشروط المحددة لممارسة هذا النشاط.

كما أمر الرئيس تبون، بضرورة أخذ معايير السلامة البيئية ومقتضيات تموين السوق الوطني للوقود بعين الاعتبار، لترشيد استيراد المركبات الجديدة.

ولتطبيق تلك الشروط، طرح رئيس الجمهورية نقطتين مهمتين، وهما شرط ألا تتجاوز سعة محرك السيارات المستوردة من طرف الوكلاء 1.6 متر مكعب، على أن تبقى حرية استيراد السيارات التي تتجاوز هذه السعة مفتوحة بالنسبة للأفراد.

كما أمر رئيس الجمهورية بتخصيص حصة قدرها 15 من المئة من مجمل السيارات المستوردة للمركبات الكهربائية، على أن يتم العمل على تقليص استيراد السيارات التي تشتغل محركاتها بوقود “الديزل” إلى أدنى حد.

النهار

 

Author Details
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Sorry! The Author has not filled his profile.
Latest Posts