اَخر الأخبارالبيئة

المديرية العامة للغابات تتوقع غرس 2.3 مليون شجرة مقاومة قبل 2024

 أكد المدير العام للغابات، علي محمودي يوم السبت بالجزائر العاصمة، انه سيتم غرس اكثر من 2.3 مليون شجرة مقاومة، في اطار عقود النجاعة خلال الفترة الممتدة بين 2021/2024.

و اوضح السيد محمودي خلال ندوة صحفية عقب حفل توقيع عقود النجاعة بين المديرية العامة للغابات و 24 محافظا ولائيا للغابات، ان هذه العقود تشمل ايضا برنامجا خاصا لإعادة تأهيل السد الاخضر الذي انطلق سنة 1971.

و اضاف ذات المصدر ان “حجم التشجير قد سجل فعلا انخفاضا مقارنة بالفترة التي كانت فيها العملية موكلة لشباب الخدمة الوطنية، الا اننا سنواصل تشجير تلك الفضاءات حتى في اطار غرس الاشجار المقاومة”.

و اكد في هذا الصدد ان لدى المديرية العامة للغابات، دراسة انجزها المكتب الوطني للدراسات في التنمية الريفية، تخص ادماج الجانب الاقتصادي في اطار اعادة التأهيل، سيما ان نغرس -في بعض جيوب السد الاخضر- اشجار مقاومة على غرار اشجار الفستق و انواع اخرى مقاومة للظروف المناخية الجافة.

كما اشار السيد محمودي الى ان المديرية العامة للغابات تنوي غرس شجرة بولفنية من اجل تثبيت التربة على مستوى الفضاءات المفتقرة للأشجار الغابية سيما على مستوى الهضاب العليا.

اما فيما يخص البرنامج الوطني لغرس 43 مليون شجرة, فقد اكد المسؤول الاول عن المديرية ان 24.3 مليون شجرة قد تم غرسها في اطار هذا البرنامج الذي اطلق في 25 اكتوبر 2019 تحت شعار “شجرة لكل مواطن”.

و خلص في الاخير الى التأكيد بانه “من بين هذا الرقم الاجمالي، تم غرس 12.8 مليون شجرة خلال الفترة الممتدة بين 25 اكتوبر 2020 و 10 مارس الجاري”.

و.أ.ج

Author Details
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Sorry! The Author has not filled his profile.
Latest Posts