اَخر الأخبارالبيئة

قسنطينة: إطلاق حملة تحسيسية لحماية الثروة الغابية

 تم اليوم الأحد بقسنطينة إطلاق حملة تحسيسية لحماية الثروة الغابية انطلاقا من غابة جبل الوحش بمشاركة المجموعة الإقليمية للدرك الوطني و محافظة الغابات ، حسب ما علم من ذات السلك النظامي.

وتأتي هذه الحملة التحسيسية التي ستتواصل طوال شهر أغسطس الجاري و ستستهدف غابات قسنطينة وفقا للاتفاقية المبرمة بين محافظة الغابات و المجموعة الإقليمية للدرك الوطني الرامية إلى “توحيد الجهود و مباشرة عمليات إعلامية وتحسيسية للحفاظ على الغطاء النباتي”، وفقا لما صرح به لوأج رئيس مكتب الشرطة القضائية بالمجموعة الإقليمية للدرك الوطني المقدم عبد الرزاق خالدي.

وأوضح في هذا الصدد بأن فرقا مشتركة بين محافظة الغابات و الدرك ستجوب المساحات الغابية و فضاءات الترفيه بالولاية و تحسس السكان المجاورين لها والمتنزهين ب”أهمية اتباع سلوكيات تعتبر بسيطة لكنها مهمة للحفاظ على البيئة”.

فبغابة جيل الوحش باشرت الفرقة ميدانيا التواصل المباشر مع السكان و المتنزهين و تحسيسهم بضرورة احترام نظافة المكان و الحفاظ على الثروتين النباتية و الحيوانية لاسيما الأصناف المحمية بموجب القانون، كما تم إيضاحه.

وكشف ذات المتحدث  بأنه تمت توعية المواطنين أيضا بضرورة تنمية ردود أفعالهم في مجال مكافحة الحرائق من خلال التبليغ عبر الرقم الأخضر للدرك الوطني (1055) لاسيما بشأن أي اندلاع للنيران من أجل تدخل فعال لاسيما خلال فصل الصيف.

وأشار  إلى أن هذه الحملات تطمح إلى “خلق حوار مباشر من أجل بلوغ نتائج إيجابية غايتها الحماية المستدامة للغابة”.

كما تم تحسيس المواطنين بضرورة احترام التباعد الجسدي وارتداء القناع الواقي من أجل مكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، يضيف نفس المصدر.

و تتوفر ولاية قسنطينة على ثروة غابية تقدر بأكثر من 28 ألف هكتار موزعة بين غابات جبل الوحش و البعراوية و شطابة و المريج على وجه الخصوص.

و.أ.ج

Author Details
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Sorry! The Author has not filled his profile.
Latest Posts