الجزائر-الفيتنام: تنصيب مجموعة عمل قريبا لتحديد مشاريع التعاون

أكد وزير الصناعة و المناجم يوسف يوسفي يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة عقب انعقاد الدورة ال11 للجنة المختلطة الجزائرية-الفيتنامية انه سيتم قريبا تنصيب مجموعة عمل جزائرية-فيتنامية لتحديد المجالات الاولوية للتعاون بين البلدين.

و تراس السيد يوسفي هذه اللجنة مناصفة مع وزير البناء الفيتنامي, السيد فام هونق ها.

و تمت الاشارة في محضر اجتماع هذه اللجنة المختلطة الى ضرورة ترقية الشراكة في مجالي الصناعة و التكنلوجيا نظرا لكثرة الفرص التي يزخر بها اقتصادي البلدين.

كما تم التأكيد على ضرورة رفع المبادلات التجارية بين البلدين التي تبقى ضئيلة بما قيمته 273 مليون دولار سنة 2016 و المتكونة اساسا من الصادرات الفيتنامية بميزان تجاري ليس في صالح الجزائر.

كما يعتزم الطرفان ايضا دراسة بروتوكول اتفاق من اجل انشاء مجلس اعمال جزائري-فيتنامي. و في هذا السياق اعرب السيد يوسفي عن امله في انشاء المجلس خلال السنة المقبلة.

كما تم الاتفاق على انشاء مجموعة عمل لتحديد محاور التعاون في مجال السكن و العمران.

و في مجال النقل قرر الطرفان عقد اول اجتماع للجنة البحرية المختلطة في بداية سنة 2018.

و على الصعيد الطاقوي, تقرر توسيع التعاون القائم بين سوناطراك و شركة بيتروفيتنام في مجالات الكهرباء و الطاقات المتجددة و التكوين.

و تجدر الاشارة الى ان شركة بيتروفيتنام متواجدة في الجزائر في قطاع الاستكشاف البترولي.

كما يعتزم البلدان ايضا وضع مجموعة عمل مشتركة قصد دراسة و تنفيذ الاتفاقات الموقعة بين الجزائر و الفيتنام في مجال الفلاحة في حين سيتم انشاء لجنة مختلطة في مجال الصحة.

و خلال اشغال هذه اللجنة المختلطة دعا السيد يوسفي المتعاملين الاقتصاديين الفيتناميين الى الاستثمار اكثر في الجزائر لا سيما من خلال انشاء شركات مختلطة مع مؤسسات جزائرية.

و في هذا السياق ابرز الوزير الجهود التي تبذلها الجزائر قصد ترقية اقتصادها لا سيما من خلال تشجيع الاستثمارات الاجنبية المباشرة في المجالات الواعدة مثل البناء و الفلاحة و الصناعة و تكنولوجيات الاعلام و الاتصال و البتروكيمياء و الطاقات المتجددة.

و قال الوزير ان "الفيتنام يمكنه ان يجد مكانه في هذه الحركية الجديدة".

و من جهته, اعرب الوزير الفيتنامي عن ارادة بلده في رفع المبادلات التجارية مع الجزائر الى مليار (1) دولار, مضيفا ان البلدين مدعوين للتعاون اكثر لبلوغ توازن تجاري افضل.

و يقوم وزير البناء الفيتنامي برفقة نائبه السيد لو كانغ هونغ و وفد هام بزيارة عمل الى الجزائر تدوم اربعة ايام منذ يوم الاحد الماضي. و يتكون الوفد من ممثلين عن مختلف الوزارات و حوالي عشرين رجل اعمال ينشطون في قطاعات البناء و الاشغال العمومية و الطاقة.

و ستعقد الدورة ال12 للجنة المختلطة الجزائرية الفيتنامية سنة 2019 في هانوي عاصمة الفيتنام .

و يذكر ان الوزير الاول احمد اويحيى قد استقبل اليوم الثلاثاء السيد فام هونغ ها.

و قد استقبل الوزير الفيتنامي أمس الاثنين من طرف وزير السكن و العمران و المدينة عبد الوحيد تمار.

خلال هذا اللقاء أعرب الوزيران عن ارادتهما في وضع خطة عمل مشتركة في أقرب الآجال من أجل اعداد اتفاقية تعاون ثنائي في مجال السكن و العمران و المدينة في آفاق 2018.

ومن جهة أخرى عرض السيد تمار على ضيفه البرنامج الجزائري الخاص بالسكن بجميع صيغه و كذا البرنامج المتعلق بالمدن الجديدة.

في هذا الخصوص أعرب الوزير الفيتنامي عن اعجابه بالإنجازات المحققة في مجال السكن بالجزائر قبل أن يتطرق الى سياسة السكن و تهيئة الاقليم ببلده بمختلف الصيغ و كذا الى وسائل تمويلها.