انطلاق دورة تكوينية في مجال استرجاع النفايات بوهران

انطلاق دورة تكوينية في مجال استرجاع النفايات بوهران لفائدة 20 مؤسسة صغيرة

استفادت حوالي عشرين مؤسسة صغيرة وصغيرة جدا من ولاية وهران عاملة في مجال استرجاع النفايات وتحويل الطاقة من تكوين ومرافقة انطلقت فعالياتهما امس بالولاية والهدف من التكوين زيادة كفاءتها وفعاليتها على أرض الميدان حسبما علم من المنظمين.

وبدعم من وزارة البيئة والطاقات المتجددة وبتعاون تقني بلجيكي تقترح جمعية تعزيز روح المبادرة والابتكار (أسبين) منظمة الدورة التكوينية على 20 شركة صغيرة وصغيرة جدا بوهران الإستفادة من هذا الدعم والمرافقة المجانيين لتعزيز قدراتها وبناء كلمة مشتركة للمؤسسات العاملة في هذا المجال. فبالنسبة لهؤلاء المنظمين فقد تحققت البلدان الناشئة والنامية أن ملف إدارة النفايات المنزلية في المجمعات الحضرية الكبرى ليست مجرد مسألة موارد مالية أو وسائل بل هي إدارة ومعرفة دقيقة بفرع من الاقتصاد الحديث الذي يعتبر أن النفايات المنتجة مهما كان نوعها فهي تملك قيمة اقتصادية أولا . وفي الجزائر يضيف المصدر نفسه فإن الجهود التي بذلت على المستوى التنظيمي لم تترجم إلى مشروع واقعي لإنشاء سوق للمواد القابلة للرسكلة. وبعد قرابة خمسة عشر عاما من إصدار النصوص التي من المفترض أن تضع إطارا لعمليات الإسترجاع والرسكلة لأجل تعزيز الإدارة الرشيدة للنفايات لا يزال القطاع يبحث عن نموذج اقتصادي محدد يضيف ذات المصدر الذي أشار إلى أن كميات النفايات المنتجة كبيرة تفوق 12 مليون طن إلا أن تأسيس فروع لعملية الاسترجاع لا زالت لم تجد طريقها للتجسيد.

ويهدف المشروع المعنون محضنة عشرين مؤسسة مصغرة متدخلة في مجالات استرجاع النفايات والبناء الإيكولوجيي والتحول الطاقوي إلى استرجاع النفايات وتحسين تنظيم الشركات الصغيرة والصغيرة جدا وحتى المتوسطة في هذا القطاع بهدف تحقيق إستغلال أمثل للفرص الاقتصادية الوافرة بوهران. ومن بين الأهداف أيضا اختيار خمس مؤسسات قادرة على الشروع في تسريع عملها في الميدان ودعمها في تطوير طرق عملها لمزيد من الكفاءة والفعالية. أما بالنسبة للنتائج المتوقعة فسوف يكون بمقدور العشرين مؤسسة المشاركة في هذا الدورة التكوينية أن تصبح مؤهلة للدخول في برنامج اعادة التهيئة الخاص بالوكالة الوطنية لترقية المؤسسات المصغرة فيما توضع خمس منها في منظور التقدم و التطور السريع كما يتوقع أيضا التأسيس لشبكة مؤسساتية في هذا المجال تعمل على تطوير مجال الإسترجاع والوصول الى بناء كلمة موحدة إضافة إلى تطوير قدرات جمعية تعزيز روح المبادرة والابتكار (أسبين) لتحسين مرافقة الفاعلين الاقتصاديين وفقا للمصدر نفسه. وستنظم عدة أنشطة خلال هذه الدورة التكوينية منها خمس ورشات تدريبية وحلقتي عمل تكنولوجيتين وورشة لبناء الشبكات واجتماعات مع خبراء وتكنولوجيين وأخرى مع خبراء ماليين وقانونيين إضافة الى منتدى حول المقاولة الخضراء وغيرها من النشاطات.

أخبار اليوم