اَخر الأخبارالطاقات المتجددة

وضع خارطة طريق لاستعمال الطاقة في الفلاحة: تنسيق حكومي لتجسيد مشروع “المزرعة الذكية”

ترأس وزير الفلاحة والتنمية الريفية، شريف عماري، لقاء وزاريا حول استخدام الطاقات المتجددة والابتكارات في قطاع الفلاحة، بحضور وزيرة البيئة والطاقات المتجددة، نصيرة بن حراث، ووزير الطاقة، محمد عرقاب، ووزير المؤسسات الصغيرة والمؤسسات الناشئة واقتصاد المعرفة، ياسين جريدان وكذا الوزير المنتدب المكلف بالزراعة الصحراوية والجبلية.
ويهدف هذا اللقاء، الأول من نوعه، الذي حضره أيضا المدير العام لشركة سونلغاز وإطارات القطاعات الأربعة والخبراء ومدراء المؤسسات الاقتصادية التابعة لقطاع الفلاحة، إلى دراسة الإمكانيات والآليات الناجعة لتوسيع شبكة الطاقة الكهربائية وتتفعيل استعمال الطاقات المتجددة في المجال، ومن ثم وضع ورقة طريق فعلية وعملياتية تتضمن السبل الكفيلة لتطوير هذه الطاقات واستعمالها في تنمية وعصرنة الفلاحة.
وتندرج هذه الورشة ضمن تجسيد أهداف مخطط عمل الحكومة المتعلقة بالتنمية الفلاحية والريفية والذي يرمي إلى توفير الوسائل والأدوات الضرورية لتطوير النشاط الفلاحي باستخدام الطاقة والطاقات البديلة.
ونوه عماري بالتنسيق الحكومي السائد من أجل دعم القطاع الفلاحي وتمكينه من الاستفادة من الطاقة، لاسيما الطاقة المتجددة منها، خاصة في المناطق الجنوبية و الهضاب العليا، في إطار الانتقال الطاقوي، وعصرنة الفلاحة من خلال إدماج منتجات المعرفة و الرقمنة.
ومن جهتهم، ثمن الوزراء هذه المبادرة بحيث باركت بن حراث إنشاء فوج عمل مشترك الذي سيعمل على وضع خطة لتحديد احتياجات القطاع من الطاقة وكيفية التعجيل في تجسيدها.وأكد عرقاب أن قطاعه سيكون سندا كبيرا لقطاع الفلاحة والتنمية الريفية الذي تعول عليه الدولة للنهوض بالاقتصاد الوطني، وذلك بتوفير المادتين الحيويتين (الكهرباء والغاز) والطاقات الأخرى.
ومن جهته، اعتبر جريدان أن إنشاء مزارع ذكية تستعمل التقنيات الحديثة عامل مهم لترشيد وعقلنة استغلال الموارد الطبيعية، مؤكدا في هذا الصدد، على ضرورة إعادة تطوير الحظائر التكنولوجية لاسيما المتواجدة في الجنوب الكبير لخدمة القطاع الفلاحي.

الجزائر 

Author Details
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Sorry! The Author has not filled his profile.
Latest Posts