اَخر الأخبارالبيئة

المخيم الإيكولوجي بتسمسيلت وعي بيئي وسلوك حضاري بالحظيرة الوطنية للأرز

انطلقت على مستوى الحظيرة الوطنية للأرز في بلدية ثنية الحد بتيسمسيلت، مؤخرا، فعاليات الطبعة الأولى للمخيم الإيكولوجي المسؤول الذي يقام تحت شعار وعي بيئي وسلوك حضاري.

تعرف هذه التظاهرة المنظمة بمبادرة من دار الحظيرة، والتعاون مع محافظة الغابات وعدد من الجمعيات المحلية التي تعنى بالبيئة، ومديرية الشباب والرياضة، مشاركة أزيد من 200 منخرط بجمعيات بيئية ومجموعات شبانية تهتم بالفضاءات الطبيعية والغابية، وهواة التخييم والمشي والتصوير الفوتوغرافي، قدموا من ولايات الجزائر والبليدة وتلمسان والمدية وتيبازة والشلف وعين الدفلى والبويرة.

تميز اليوم الأول من هذه التظاهرة العلمية البيئية، التي تقام بمناسبة إحياء اليوم الوطني للشجرة، بالتخييم في منطقة ثنية المراكب، بمحاذاة غابة المداد، حيث قدم إطارات دار حظيرة الأرز لفائدة المشاركين، معلومات حول أهمية هذه الغابة في التنوع البيولوجي والإيكولوجي، والأنواع النباتية والحيوانية التي تزخر بها، والقوانين والتنظيمات التي تسيرها.

يشمل برنامج هذه الفعاليات التي تدوم ثلاثة أيام، تنظيم جولة للمشي على الأقدام في الأماكن الطبيعية الجذابة التي تزخر بها غابة الأرز، فضلا على تقديم تمرين حول الإسعافات الأولية داخل هذا الفضاء الطبيعي، من طرف أعوان الحماية  المدنية، وتقديم درس بيداغوجي حول كيفية غرس عدة أصناف نباتية بمنطقة غابية، وفق المنظمين.

برمجت بالمناسبة، عملية غرس شجيرات الأرز الأطلسي، وتنظيم ورشة تكوينية تطبيقية في التصوير الفوتوغرافي للمناظر الطبيعية داخل غابة المداد.

يأتي الهدف من تنظيم هذه التظاهرة، للتحسيس بأهمية القواعد السليمة  والقانونية للتخييم داخل الحظيرة الوطنية للأرز، مع تحفيز وتشجيع الجمعيات  البيئية على المساهمة في الحفاظ على هذا الفضاء الطبيعي الجذاب، حسب نفس  المصدر.

المساء

Author Details
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Sorry! The Author has not filled his profile.
Latest Posts