اَخر الأخبارالبيئة

اختتام برنامج ترقية دور المرأة في المغرب العربي إشراك المرأة في صنع القرارات البيئية

أشرفت وزيرة البيئة والطاقات المتجددة، السيدة فاطمة الزهراء زرواطي، على اختتام برنامج ترقية دور المرأة في المغرب العربي بدعوة من الشريك الألماني في الجزائر، حيث دعت المرأة إلى مواجهة التحديات المرتبطة بالتغيرات المناخية والتنمية المستدامة.

وقالت الوزيرة في كلمتها أمس ببن عكنون بالعاصمة أن ورشة العمل الختامية للمشروع الإقليمي لوكالة التعاون الانمائي بكل من الجزائر والمغرب وتونس، يعكس التقدم الكبير الذي أحرزته هذه الدول في مجالات مختلفة على غرار التعليم، الصحة والتوظيف، وإعطاء مكانة أكبر للمرأة في مجال السياسات والتشريعات بما سمح بإدماج المرأة في مختلف المجالات خاصة وأن النساء يمثلن 49.5 بالمائة من إجمالي السكان في الجزائر.

وأشارت الوزيرة، إلى أنه لا يمكن تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة إلا باشراك المرأة والذي يعكس النتائج التي خرج بها المؤتمر العالمي الرابع للأمم المتحدة المعني بالمرأة في “بكين” ومنها: اشراك المراة في صنع القرارات البيئية، وفي هذا الاطار أشارت إلى أن “الوزارة أنجزت ثلاثة مشاريع لحماية البيئة بالتعاون مع برنامج التعاون الإنمائي الألماني وهي: تعزيز دور المرأة في حماية البيئة من خلال استرجاع النفايات، تعزيز دور المراة الريفية في استخدام وتسويق المنتجات المشتقة في التنوع البيولوجي الزراعي، ومشروع تعزيز دور المراة الريفية في التكيف مع المناخ.

من جهته، أوضح ممثل وكالة التعاون الانمائي الألماني في الجزائر، أحمد لفكايري أن الورشة التي تم اختتامها خصصت للنساء وشملت 15 مشروعا في مواضيع مختلفة تتعلق بالبيئة والرسكلة والمياه وتثمين النفايات، حيث قدرت تكلفت المشاريع الممولة من طرف الوزارة الألمانية للتعاون الاقتصادي بسبعة ملايين أورو، لافتا إلى أنه على رغم من تواضع المبلغ فإن تاثيره كان كبيرا بفضل إرادة ورغبة المراة في المشاركة بالبرامج.

من جهتها، ثمنت سفيرة ألمانيا بالجزائر العلاقات الجزائرية الألمانية التي تعود إلى سنة 1993، واوضحت بالمناسبة بأن التعاون بين الوكالة الألمانية ودول المغرب العربي، يعكس الرغبة في تطوير قدرات المراة المغاربية وتحسين مستواها المعيشي وإشراكها في المحافظة على البيئة والتنمية المستدامة.

للإشارة، زارت وزيرة البيئة المعرض الذي نظم بالمناسبة، حيث وقفت على النتائج التي حققتها الريفيات في مختلف المجالات المرتبطة بالحفاظ على البيئة.

المساء

Author Details
Sorry! The Author has not filled his profile.
×
Sorry! The Author has not filled his profile.
Latest Posts