زرواطي تؤكد أهمية دور الإعلام في التطور الاقتصادي

 أكدت  وزير البيئة و الطاقات المتجددة،  فاطمة الزهراء زرواطي اليوم الاحد بالجزائر العاصمة  الدور “الهام” و “الاساسي” في التطور الاقتصادي و مواجهة الصعوبات التي تعيق التنمية.

و أوضحت الوزيرة في كلمة بمناسبة اطلاق برنامج تكويني حول البيئة بحضور وزير الاتصال، الناطق الرسمي للحكومة، حسن رابحي، و مدراء المؤسسات الاعلامية،  أن” للإعلام  دورا مهما و أساسيا لتقدم اقتصاديات البلدان و مواجهة و محاربة كل ما يعيق عمليات التنمية و النهوض بالواقع الاقتصادي و الاجتماعي إلى مراتب أحسن من التقدم و تحريك فرص الاستثمار و الأداء المجتمعي و تصحيح المسارات الخاطئة خاصة تلك المضرة بالبيئة”.

و أعلنت في سياق متصل أن أزيد من 700 صحفي تابع لمختلف وسائل الاعلام الوطنية من مختلف ولايات الوطن، سيستفيدون من برنامج تكويني في المجال البيئي و ذلك ابتداء من 26 يونيو المقبل، مضيفة ان حماية البيئة أصبحت من “اهم التحديات التي تواجه العالم اليوم و بات من الضروري تعزيز و تدعيم قدرات الاعلاميين و توسيع معارفهم في مجالات البيئة و اكتساب معلومات علمية و تقنية و توسيع مكتسباتهم من المفردات قصد المساهمة في توجيه و تحسيس المجتمع بكل القضايا البيئية المطروحة”.

و ذكرت في ذات الاطار ان هذا البرنامج التكويني يندرج في إطار اتفاقية الشراكة الموقعة بين الدائرتين الوزاريتين  (البيئة و الاتصال) بتاريخ 07 مارس 2019 .

و أبرزت أنه سيتم توجيه هذا البرنامج للصحفيين على شكل دورات تكوينية تنطلق بصفة متزامنة بكل من ولايات الجزائر العاصمة و البليدة  تيبازة و بومرداس و وهران و مستغانم وسيدي بلعباس لمدة عشرة (10) أيام  على أن  تتبع بأخرى على مدار السنة.

و حسب ذات المسؤولة، فإن هذا البرنامج سيسمح للصحفيين من “اكتساب مهارات ومعلومات جديدة و معمقة حول حماية البيئة و الطاقات المتجددة والتنمية المستدامة، والمساهمة في تكريس ثقافة بيئية من خلال التحسيس بالمحافظة على البيئة”.

و أوضحت أنه تم  توجيه هذا البرنامج للصحفيين باعتبار أن الاعلام أكبر و أوسع و أشمل وسيلة لتوصيل المعلومات إلى عدد أكبر من الجمهور المستهدف باعتباره أحد المقومات الأساسية لأية سياسة تهدف إلى المحافظة على البيئة بكل مكوناتها الطبيعية.

و أبرزت الوزيرة ان البرنامج التكويني يتضمن خمسة محاور اساسية تتمثل في التسيير المتكامل للنفايات  و طرق الحفاظ على التنوع البيولوجي و الإنتاج النقي والاستهلاك المستدام و التربية البيئية من  اجل التنمية المستدامة و الاقتصاد الأخضر والطاقات المتجددة و المحافظة على التنوع البيولوجي.

و في الاخير أكدت السيدة زرواطي ان هذه الدورات التكوينية ستسمح بتشكيل “شبكة من الصحفيين و الاعلاميين المتخصصين في ميدان البيئي بهدف إنشاء منصة اتصال موجهة لهذا المجال”.

و.أ.ج

Author Details
اتصال رقمي
×
اتصال رقمي
Latest Posts
    The User does not have any posts